السبت، 1 ديسمبر، 2012

واسيني الأعرج.. مقتطفات من طوق الياسمين

 
 




- لن اكون الا انا كما تراني الان، طفلة تفقد عقلها بسرعة عندما يسرقون حقها الادنى في الحياة

- اسمع صوتك يأتيني صافيا كسماء ربيعية يتدحرج قليلا يخاتل من ينظر اليه ثم فجأة  يدخل الأعماق بدون استئذان

- لم تعلمني شيئا آخر سوى كيف أخاف لمس الأشياء

-  لا أعرفك الآن لقد ضاعت عليّ السبل

- أين كنت قبل هذا الزمن الذي افتقدتك فيه؟

- فأنا منذ افتقدتك خسرت كل يقيناتي، حتى الأبسط منها

- كل ما أعرفه هو أن أصعب الأشياء هي البدايات دائما

- كل ما أعرفه هو أن أصعب الأشياء هي البدايات دائما

- كان كل شيء قد انتهى

- كم أشتهي أن أكون ابنة أمي فقط ولا أحد لي سواها

- أنت هي أنت ، عينان هادئتان تبحثان عن شيء ما يزال بعيدا تصفقان من حين لآخر بخجل كبير

- عندما  نكتب نتقاسم مع الناس بعض أوهامنا وهزائمنا الصغيرة

- الكتابة التي لا تدخلناغمار الحلم ليست كتابة

- وهزائمنا التي نحولها بقرارات رسمية الى انتصارات 

- دقيقة واحدة ولنمض بعدها في تفاصيل الحياة

-  أنا الآن متعب ومنكسر أجد مشقة كبيرة في تجميع أفكاري والوصول إليك

-  كانت المدينة بدأت تخسر ملامحها ووجهها

-  أحلامك اقتنصتها المدينة وتنام الآن بين ملفاتها السرية

- المقابر أمكنة للخلوة وليست مدنا خالية

هناك تعليق واحد:

  1. هل سمعتم يوما عن قبيلة وسين لو سئلت اي احد فسوف يقول لك انه لم يسمع في حياته عن بني وسين حتى احفاد هده القبيلة كبني راشد الدين لا تزال بعض البلديات تحمل اسمائهم مادا تنتضرون للكتابة و البحث في تاريخ هده القبيلة و فروعها وامكن توجدهم

    ردحذف

على من يريد ان يتفضل بتعليق مراعاة الاخلاق الاسلاميه والابتعاد عن الطائفيه او اي شئ يسئ الادب